منتدى جامعة الأزهر
هذه الرسالة تفيد بأنك غير مسجل بالمنتدى تفضل بالدخول على اشتراكك ان كنت عضو لدينا او قم بالنقر على زر التسجيل لتصبح عضو معنا
منتدى جامعة الأزهر
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


منتدى خاص بجامعة الازهر للتعليم والدراسه من خلاله
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

 

 المعصية تضعف القلوب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
خلود
أزهري فعال جدا
أزهري  فعال جدا
خلود

عدد المساهمات : 173
تاريخ التسجيل : 15/11/2009
العمر : 34
الموقع : مصر

المعصية تضعف القلوب Empty
مُساهمةموضوع: المعصية تضعف القلوب   المعصية تضعف القلوب Emptyالسبت ديسمبر 12, 2009 1:45 pm

انها تضعف القلب عن ارادة التوبه فتقوى ارادة المعصية وتضعف ارادة التوبه شيئا فشيا الى ان تنسلخ من قلبة ارادة التوبه بالكلية فلو مات نصفه لما تاب الى الله فياتى من الاستغفار وتوبة الكاذبين باللسان بشىء كثير وقلبه معقود بالمعصية مصر عليها عازم على موقعتها متى امكنة وهذا من اعظم الاماض واقربها الى الهلاك
المعصيه تهتك ستر الله تعالى على العبد
ومنها ان ينسلخ من القلب استقباحها فتصير لة عادة فلا يستقبح من نفسه رؤية الناس لة ولا كلامهم فية وهذا عند ارباب الفسوق هو غاية التهتك وتمام اللذة حتى يفتخر احدهم بالمعصية ويحث بها من لم يعلم انه عملها فيقول يا فلان عملت كذا وكذا وكذا وهذا الضرب من الناس لا يعاوفون ويسد عليهم طريق التوبه وتغلق عنهم ابوابها فى الغالب كما قال النبى صلى الله عليه وسلم
كل امتى معافى الا المهجاهرين وان من المجاهرة ان يعمل الرجل بالليل عملا ثم يصبح وقد ستره الله علية فيقول يا فلان عملت البارحة كذا وكذا وقد بات يستره ربه ويصبح يكشف ستر الله عنة
ومن عقوبات المعاصي انها تضعف فى القلب تعظيم الرب جل جلاله وتضعف وقاره فى قلب العبد ولابد ولو تكمن وقار الله وعظمته فى قلب العبد لما تجرأ على معصية وربما اغتر المغتر وقال انما يحملنى على الماعصى حسن الرجاء وطمعى في عفوه ولا تضعف عظمته فى قلبى وهذا من مغالطة النفس فأن عظمة الله تعالى وجلالة في فى قلب العبد تقتضى تعظيم حرماته تحول بينه وبين الذنوب والمتجرئون على معاصية ما قدروا الله حق قدره وكيف يقدره حق قدره او يعظمه من يضمحل من قلبه تعظيم الله وتعظيم حرماته ويهون عليه حقه؟!
ومن بعض عقوباتها ان يرفع الله مهابة الفاسق من قلوب الخلق ويهون عليهم ويستخفون به كما هان علية امره واستخف به فعلى قدر محبة لله يحبه الناس وعلى قدر خوفه من الله يخافه الناس وعلى قدر تعظيمه لله وحرماته يعظمه الناس منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
المعصية تضعف القلوب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى جامعة الأزهر :: العلم الديني :: المكتبة الاسلامية-
انتقل الى: